اهلا بك فى منتدى عطا الموصلى

اذا كنت عضوا فسجل دخولك الان

واذا كنت غير مسجل معنا فقم بالتسجيل الان

مع تحيات / ادارة المنتدى

عطا الموصلى


.: ♥ عدد زوار منتدى عطا الموصلى ♥ :.


 

الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قال الله عز وجل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عطا الموصلي
المــديــر العام
avatar

الدوله : العراق
عدد المساهمات : 31
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 01/02/2014
العمر : 38

مُساهمةموضوع: قال الله عز وجل   الجمعة مارس 07, 2014 1:52 am

قال الله تبارك وتعالى {» يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَا عَمِلَتْ مِنْ خَيْرٍ مُحْضَرًا وَمَا عَمِلَتْ مِنْ سُوءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَدًا بَعِيدًا وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ«}
وفي ضمن إخبار الله عن علمه وقدرته الإخبار بما هو لازم ذلك من المجازاة على الأعمال، ومحل ذلك يوم القيامة، فهو الذي توفى به النفوس بأعمالها فلهذا قال « يوم تجد كل نفس ما عملت من خير محضرًا» .
أي: كاملا موفرا لم ينقص مثقال ذرة، كما قال تعالى: فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ والخير: اسم جامع لكل ما يقرب إلى الله من الأعمال الصالحة صغيرها وكبيرها، كما أن السوء اسم جامع لكل ما يسخط الله من الأعمال السيئة صغيرها وكبيرها
«وما عملت من سوء تود لو أن بينها وبينه أمدًا بعيدًا» أي: مسافة بعيدة، لعظم أسفها وشدة حزنها، فليحذر العبد من أعمال السوء التي لا بد أن يحزن عليها أشد الحزن، وليتركها وقت الإمكان قبل أن يقول {» يَا حَسْرَتَا عَلَى مَا فَرَّطْتُ فِي جَنْبِ اللَّهِ«} { » ويوم يَعضُّ الظالم على يديهِ يقول يا ليْتنِي اتخذتُ مَعَ الرَّسُولِ سبيلا يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلا «}{» حَتَّى إِذَا جَاءَنَا قَالَ يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ «} فو الله لترك كل شهوة ولذة وإن عسر تركها على النفس في هذه الدار أيسر من معاناة تلك الشدائد واحتمال تلك الفضائح، ولكن العبد من ظلمه وجهله لا ينظر إلا الأمر الحاضر، فليس له عقل كامل يلحظ به عواقب الأمور فيقدم على ما ينفعه عاجلا وآجلا ويحجم عن ما يضره عاجلا وآجلا ثم أعاد تعالى تحذيرنا نفسه رأفة بنا ورحمة لئلا يطول علينا الأمد فتقسو قلوبنا..
وليجمع لنا بين الترغيب الموجب للرجاء والعمل الصالح، والترهيب الموجب للخوف وترك الذنوب، فقال {» ويحذركم الله نفسه والله رءوفٌ بالعباد «} فنسأله أن يمن علينا بالحذر منه على الدوام، حتى لا نفعل ما يسخطه ويغضبه.■ تفسير السعدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ataalmosle.rigala.net
 
قال الله عز وجل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قــســم المــنتديــات العـــامـــه :: •̣̉المـنـتــدى الاســلامي•̣̉-
انتقل الى: